سياسة الضمان

أن لا تقل مدة ضمان المنتج عن عامين
تمديد مدة الضمان بما يعادل مدة التأخير في توفير قطعة الغيار أو البدء في أعمال الصيانة أو إجرائها. أو مدة إصلاح العيب الذي طرأ على السلعة خلال مدة الضمان
نقل السلعة المعيبة المشمولة بضمان المنتج التي يتعذر نقلها بوسائل النقل العادية بأمان إلى مركز صيانة الوكيل، ثم إعادتها الى المستهلك بعد إجراء الصيانة
نقل السلعة المعيبة المشمولة بضمان المنتج وإعادتها إلى المستهلك بعد إجراء الصيانة ، إذا كان أقرب مركز صيانة للوكيل أو معتمد منه يبعد مسافة تزيد عن (١٠٠) مائة كيلو متر عن المدينة أو المحافظة التي يقيم فيها المستهلك
تقديم ضمان إضافي لمدة عام يلي انتهاء مدة ضمان المنتج إذا طرأعيب على السلعة ولم يتعامل معه الوكيل بالمهنية اللازمة، ويكون ذلك على العيب وما يترتب عليه
ملاحظة/ يشترط لسريان ضمان المنتج على السلعة ألا ينشأ العيب أو العطل بسبب سوء استعمال المستهلك،أو عدم تقيده بتعليمات الاستعمال أو الإهمال، أو الحوادث، أو الأعمال التخريبية، أو أعمال الصيانة غير المطابقة لتوصيات المنتج، أو الإهمال في إجراء الصيانة


تسليم السلعة والإفصاح

1. بحسب الأحكام الجديدة، فإن على الوكلاء والموزعين تحديد موعد محدد لتسليم السلع المباعة والإفصاح كتابةً وبوضوح عن أي عيب أو تغيير في السلعة بما في ذلك إجراءات الإصلاح التي تمت على السلعة قبل تسليمها. وإذا كانت السلعة مركبة فعلى الوكيل أو الموزع الإفصاح بوضوح عن أجزاء المركبة الإضافية (الاكسسوارات) المصنعة من غير المنتج ومكان صنعها وتركيبها،  وتضمين ذلك عند البيع في وثيقة مستقلة يوقع عليها المستهلك
2. وأوجبت الأحكام بيان أسعار السلع وقطع الغيار وتكاليف الصيانة الدورية في منافذ البيع ومراكز الخدمة وعلى المواقع الالكترونية ذات الصلة، إضافة إلى بيان العمر الافتراضي للسلعة مع الالتزام خلاله بتوفير قطع الغيار وتقديم خدمات الصيانة اللازمة وضمان جودة الصنع.
3. كما أوجبت الأحكام على الوكيل أو الموزع وضع سياسات للتعامل مع المستهلك بما يضمن الالتزام بأحكام نظام الوكالات التجارية وهذه الأحكام وسياسات المنتجين


حق المستهلك في سلعة بديلة

أعطت الأحكام المستهلك الحق في الحصول على سلعة بديلة أو مبلغ يعادل (1÷400) من قيمة السلعة وقت الشراء، وذلك عند تعذر انتفاع المستهلك بالسلعة وإخلال الوكيل أو الموزع في توفير قطع الغيار أو وجود عيوب في السلعة أو التأخر في البدء أو الانتهاء من أعمال الصيانة عن المدد المتفق عليها


توفير قطع الغيار

تقلصت مدة انتظار المستهلك لقطع الغيار ذات الطلب النادر من 30 يوماً إلى 14 يوماً، مع استمرار إلزام الوكلاء والموزعين بتوفير القطع ذات الطلب المستمر بصفة دائمة، مع التأكيد على حق المستهلك في اقتناء قطع غيار من غير الوكيل أو الموزع على أن تكون مطابقة للمواصفات القياسية المعتمدة في المملكة


تقديم الصيانة

قررت الأحكام على الوكيل أو الموزع بيان مدد الانتهاء من أعمال الصيانة الدورية والعادية مقدماً للمستهلك والالتزام بها، إضافة إلى بيان أعمال الصيانة كتابة عند الانتهاء منها وبيان الضمانات المقدمة عليها ومددها


تقديم الضمان

أعطت الأحكام الحق للمستهلك خلال مدة الضمان في صيانة سلعته في مراكز الصيانة المستقلة عن الوكيل والموزع على أن تخضع السلعة للصيانة اللازمة وفقاً لتوصيات المنتج. وقررت الأحكام الحد الأدنى لضمان المنتج للسلعة بعامين، تمدد عند عدم تعامل الوكيل أو الموزع مع عيب السلعة بالمهنية اللازمة


العيوب المتكررة

منحت الأحكام المستهلك الحق في الحصول على سلعة بديلة أو قيمة السلعة في حال تكرار عيب أو وجود أكثر من عيب في السلعة من شأنها التأثير في الانتفاع الكلي أو البالغ من السلعة، أو التأثير في قيمتها أو سلامة استعمالها، وذلك بعد استنفاد الوكيل أو الموزع محاولات الإصلاح التي حددتها الأحكام